Home / لا ضرورة للشهادة الجامعية للتوظيف في آبل

لا ضرورة للشهادة الجامعية للتوظيف في آبل

يتخذ رئيس شركة آبل الأمربكية تيم كوك موقفا مغايرا لأرباب العمل الذين يشترطون حصول موظفيهم على تعليم جامعي لمدة أربع سنوات (شهادة البكالوريوس) على الأقل للتوظيف.

فقد صرح رئيس آبل -خلال اجتماع المجلس الاستشاري لسياسة القوى العاملة الأمريكية الأربعاء- بأن هناك عدم توافق بين مخرجات الكليات والمهارات التي تعتقد الشركات أنها بحاجة لها في المستقبل.

ويرى كوك أن هناك حاجة لكل طفل في الولايات المتحدة للحصول على مستوى معين من المعرفة البرمجية قبل تخرجه من المدرسة الثانوية.

وأطلقت آبل برنامجها “البرمجة للجميع” عام 2016، وهو منهج دراسي مصمم لمساعدة الطلاب على تعلم البرمجة من رياض الأطفال إلى الكلية، وتتبناه أكثر من أربعة آلاف مدرسة بالولايات المتحدة وفقا لما ذكره كوك.

وأضاف كوك أن حوالي نصف وظائف شركة آبل العام الماضي داخل الولايات المتحدة كانت من نصيب أشخاص لم يحصلوا على شهادة البكالوريوس.

وآبل واحدة من عدة شركات -منها غوغل، أي بي أم، بنك أوف أمريكا- لا تضع الشهادة الجامعية شرطا أساسيا للعمل في وظائف معينة بحسب موقع غلاسدور.

وكان ستيف جوبز مؤسس آبل -أحد أشهر رواد الأعمال بمجال التكنولوجيا- الذين تركوا دراستهم الجامعية لينشئ شركته الشهيرة عام 1976.

وتفيد بيانات مكتب إحصاءات العمل مؤخرا بأنه رغم أن فرص العمل المتاحة لأولئك الذين ليس لديهم شهادات جامعية آخذة بالتوسع، فإن هناك اختلافا كبيرا في الرواتب بين من يحملون شهادات جامعية ومن لا يملكون هذه الشهادات.

فقد وصل الدخل الأسبوعي للعمال الذين لم يحصلوا على تعليم جامعي حوالي 730 دولارا، بينما كان نصيب العاملين ممن يحملون شهادات جامعية حوالي 1.198 دولار أسبوعيا.

تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51     111

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.