Home / دراسة تربط بين سمنة الأطفال وإنستجرام

دراسة تربط بين سمنة الأطفال وإنستجرام

كشفت دراسة علمية أن شبكات التواصل الاجتماعي ربما تساهم في إصابة الأطفال بالسمنة، خاصة بما يروج له «المؤثرون» الذين يروجون لأغذية غير صحية.

وأشارت الدراسة التي أعدها باحثون من جامعة ليفربول في بريطانيا، إلى أن الأطفال يتأثرون بما ينشره «المؤثرون» على «إنستجرام» ما يجعلهم أكثر عرضة لاعتماد أنظمة غذائية غير صحية.

ووفقاً لموقع «usa today» ، قالت الباحثة آنا كوتس التي أعدت الدراسة، إن على السلطات والجهات المعنية وضع قيود على التسويق الرقمي للأغذية غير الصحية التي تستهدف الأطفال.

وكشفت النتائج أن الأطفال الذين تابعوا حسابات لمؤثرين ينشرون صورا لأطعمة غير صحية زاد استهلاكهم من هذه الأطعمة، ما أكسبهم 90 سعرة حرارية إضافية يوميا، وهذا يعرضهم لخطر السمنة، خاصة إذا استمر استهلاكهم بمقدار 70-80 سعرة حرارية إضافية يوميا من الأطعمة غير الصحية.

وأجري البحث على ثلاث مجموعات من الأطفال أعمارهم بين 9-11 عاما.

تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51     111

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.