Home / إف بي آي يحذر بنوك العالم من عمليات احتيال جديدة

إف بي آي يحذر بنوك العالم من عمليات احتيال جديدة

حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (FBI) من أن مجرمي الإنترنت يخططون لهجوم منسق على أجهزة الصراف الآلي في جميع أنحاء العالم، ما قد يؤدي إلى سرقة ملايين الدولارات من حسابات العملاء المصرفية.

ووفق ما ذكره موقع “ذا فيرج” التقني، ذكر التنبيه السري المرسل إلى البنوك أن المخطط المعروف باسم “ATM cashout”، يمكن أن يتم في غضون ساعات قليلة، وعلى الأرجح خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد إغلاق البنوك، وذلك عبر استخدام برمجيات خبيثة للتحكم بأجهزة الصراف الآلي وسرقة الملايين من الدولارات.

وقال التحذير المرسل للبنوك إن مكتب التحقيقات الفيدرالي قد حصل على تقارير غير محددة تشير إلى أن المجرمين السيبرانيين يخططون لتنفيذ هجوم على أنظمة أجهزة الصرف الآلي “ATM” خلال الأيام المقبلة، وترتبط هذه العملية على الأرجح بوجود خرق ذو مصدر غير معروف في بطاقات السحب، وهذه العملية قد تعد غير محدودة.

وقد تؤدي مثل هذه العمليات غير المحدودة إلى إحداث شلل في المؤسسات المالية أو في عمليات معالجة الدفعات، وذلك عن طريق تثبيت برمجيات ضارة تتيح للمتطفلين استغلال الوصول إلى الشبكة، مما يسمح لهم بالوصول إلى مستوى الإدارة، ويمكنهم بمجرد الدخول تعطيل أنظمة الحماية من الاحتيال، ورفع الحد الأقصى للمبالغ الممكن سحبها عن طريق أجهزة الصراف الآلي، وسحب مبالغ كبيرة من المال.

وبحسب مكتب التحقيقات الفيدرالي فإن المجرمين الإلكترونيين عادًة ما يقومون بإنشاء نسخ مزورة من البطاقات الشرعية عن طريق إرسال بيانات البطاقة المسروقة إلى المشاركين الذين يقومون بنقل البيانات على بطاقات الشريط المغناطيسي القابل لإعادة الاستخدام مثل بطاقات الهدايا التي يتم شراؤها في متاجر البيع بالتجزئة، ويقومون خلال وقت محدد مسبقًا بسحب الأموال من أجهزة الصراف الآلي باستخدام هذه البطاقات.​

تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51     111

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.